الثلاثاء , يناير 19 2021

لا شيءَ حيّ هنا …..قصيده للشاعره إحسان المدني

 

لا شيءَ حيّ هنا 
الجدرانُ مطليةٌ بألوانٍ كاذبةٍ
كان صبّاغها تعيساً ، سقطَ شيءٌ منه
شيءٌ مثل مدينتهِ البعيدة
مثل وجههِ
شيءٌ من صبّاغِ الجدرانِ سقطَ هنا

هذه الجدرانُ آفةٌ كبيرةٌ
تحصر آخرَ تواجدٍ للحبِّ
تحصرني 
لا علاقةَ لأزهارِ التوليب بهذا اللونِ
اللونُ خدعةٌ بصريةٌ للحمقى
العالَمُ برنامجٌ قديمٌ 
أبيضُه وأسودُه في رؤوسِنا 
العالَمُ سلةٌ مخرومةٌ لأرواحٍ أخيرةٍ

تحصرنا الجدرانُ
اليدُ العالقةُ للصبّاغِ
تحصرنا مدينتُه البعيدة 
ثيابُه الملطخةُ ، 
ونحن في كلِّ مرةٍ
نسقط منه 
نسقط ببلاهةٍ عند جدرانٍ أخرى

 
 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: