الإثنين , يناير 18 2021

أبكي،….قصيده للشاعره ريحانه بشر

 

أبكي،
أبكي
حتى أصبح الدمع مؤنسي،
يفتح الباب ويغلقه،
يعيد دقّه،
حيث لاستار
لاجدار،
همس شفاهه الجافة المحرقة
عبثا ترتجف،
يلعب بأوراقي،و يمزقها حين يتعب،
أرقص حافية،
يتألم،
يغضب مني ،متى ضحكت،
يلبس سترته ويرقبني.
أورثني ابتسامة مزهرة،
ليلا ينزع شفاهي،
يقبّل أسناني بقساوة،
أنا قطيعه،
ربيعه،
أهدابه،
بعض ملوحته،
سكناه،
حتى تساوى عندي الفرح والبكاء،
ولم أقع في حبه بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: