الجمعة , سبتمبر 25 2020

ألمانيا تؤكد مساعيها لتوزيع عادل للاجئين في أوروبا

 

 

قال وزير العدل الألماني هايكو ماس، أن الحكومة الألمانية لن تتوانى عن المطالبة بتوزيع عادل للأعباء في أزمة اللاجئين خلال قمة الاتحاد الأوروبي التي ستبدأ غداً الخميس في بروكسل.
وقال ماس، اليوم الأربعاء “لن نتوقف عن الترويج لتوزيع عادل للاجئين داخل أوروبا”.
وذكر ماس أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي إيجاد رد مشترك مثلما فعل في أزمة اليورو لاجتياز هذا الاختبار الكبير، وقال: “الأسابيع المقبلة ستحدد مستقبل أوروبا”.
وتعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الإدلاء ببيان حكومي في البرلمان الألماني اليوم قبل انعقاد القمة غداً.
وفي إشارة إلى الدول التي تعارض حتى الآن حلاً تضامنياً لأزمة اللاجئين، ذكر ماس أنه لا يمكن لدولة بمفردها حل أزمة اللاجئين كمشكلة عالمية، وقال: “لا يمكننا كأروبيين الدفاع عن تصوراتنا عن السلام والحرية والعدالة إلا بصورة مشتركة”، مؤكداً ضرورة تأمين الحدود الخارجية لأوروبا “حتى يكون هناك مستقبل لشينغن وحرية الانتقال والسوق الداخلية”.
وحذر ماس من خطط المجر وبولندا والتشيك وسلوفاكيا بشأن مساعدة مقدونيا في حالة الضرورة في إغلاق حدودها مع اليونان بغرض إغلاق طرق البلقان أمام اللاجئين، معتبراً تلك الخطط هدامة، وقال: “الجدل حول استبعاد دول أعضاء من منطقة شينغن لا يجعلنا نتقدم خطوة واحدة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: