الأحد , فبراير 28 2021

يا لائمي.. قصيدة للشاعر: مصطفى الحلو

يا لائمي في حبِّ غادة مهلكا

فالقلبُ من هولِ المواجعِ قد بكى

والعينُ باتَت تقطرُ مني دمعة ً
رقراقة بالأمسِ كانت تضحكا

نجمٌ يؤرقني مباهجُ ظله أس
فاً..والروحُ مني صاحت ويلكَ

أتفرقُ العينان بين مولهٍ ومد
لهٍ.. صان العهود وما شكى

تبقى برغم البعد أجمل طفلة
حتى يُقالُ الموت منگ أوشكا

قلبي بلون الليل زاد كئابة فيَّ
والصبحُ ماعُدت أراه مشرقا

أغويدةُ الفلبُ الشجي تمهلاً
مازال قلبي وافياً في عهدكَ

مازالتِ الدنيا بكامل سحرها
تواقةُ…. لتشمَّ منكِ الليلكا

لو جمّعوا كلَّ المحاسنِ كلِّها
تكفيني أنتِ لو شممت رياحكَ

فأمضِ إلى درب السلامة إنني
قد عُمّدت عيني لثالوثِ البُكا

وسلَّ نجماً من شهاب بارقٍ
يخبركِ أني بالوفى أدعو لكا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: