الجمعة , مارس 5 2021

عودي ياتلك الأيام….قصيده للشاعره وفاء الزيني

في جوف الليل البارد
والخط الفاصل
بين الرمش والأحداق
يزداد خوفي
يزداد كثيرا
من الأشواق
والسهم الأتي خلفي
موجه نحوي
نحو الجذر والأعماق
قد يتلاقي
وقد يفر من الأعناق
هل هذا مصيري
ام ان مصيرالعشاق
والقلب الغافي فوق ضلوعي
لا يعرف حدا للأشواق
قد تعلن اشجار فؤادي
وتساقط كل الأوراق
تأتي بخريف العمر
وتسابق كل الأهواء
يسافر عطر زهوري
عبر اكاليل الفراق
يقفز خلف حدود العتمه
من خلف سياج العشاق
كم كنت كثيرا اتمني
وتألق وجهي اشراق
اغني انشوده حب
نبت صحرائي
اشواق
تتبدل عتمه
بضياء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: