الأحد , مارس 7 2021
أخبار عاجلة

رئيس البرلمان العربي يلتقي بسفراء الدول العربية لدى جمهورية البانيا

على هامش مشاركته فى فعاليات أعمال الدورة العاشرة للجمعية البرلمانية للبحر الأبيض  المتوسط التي تعقد فى العاصمة الألبانية تيرانا يومي 18و19 فبراير 2016  ، التقى السيد أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي والوفد المرافق له عدد من سفراء الدول العربية المعتمدين لدى جمهورية البانيا ، وشمل اللقاء  سفراء ست دول عربية ضم : السفير يوسف حسن الساي سفير  دولة قطر ، السفير أحمد عبد الله سفير جمهورية مصر العربية ، السفير  طلعت سالم رضوان سفير المملكة العربية السعودية ، السفير فايز الجاسم سفير دولة الكويت ، السفير عصام فرج بن جليل القائم بأعمال دولة ليبيا والسفير ياسر النجار سفير فلسطين .

وبحث اللقاء سبل التعاون بين الجانبين البرلماني والدبلوماسي في إطار تعزيز العمل العربي المشترك وتدعيم العمل الدبلوماسي وتوطيده بالبعد البرلماني الشعبي بالاستفادة مما حققه البرلمان العربي من توطيد لأواصر التعاون العربي مع شتى التجمعات الإقليمية والدولية وما استشعره من تجاوب ومناصرة من قبل هذه التجمعات مع القضايا العربية المصيرية والراهنة في جميع جولاته التي شملت تجمعات اوروبية وآسيوية ولاتينية وشملت جميع مجالات التعاون ، بيد أن القضية الفلسطينية بوصفها قضية العرب الأولى شغلت حيز الصدارة في كل المباحثات .

وخلال اللقاء توافق الجانبان البرلماني والمجموعة العربية في البانيا على جملة من الأهداف والغايات تأسيسا على مضامين ميثاق البرلمان العربي ، وتأطيرا للجهد الدبلوماسي الرسمي ، بهدف صياغة استراتيجية موحدة في إطار منظومة العمل العربي المشترك حيث تمّ التصويب على عدد من القضايا المهمة أبرزها وحدة الأمة العربية وإصلاح التشريعات العربية، وفي غضون ذلك أقرّ الطرفان بضرورة الدفع بالمشروعات العربية التنموية في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية مواصلة لما أنجزه البرلمان ممثلا في وثيقة الأمن القومي ووثيقة المرأة ووثيقة الشباب ، و ما يتطلع اليه البرلمان العربي من خلال المؤتمر القومي الأول لرؤساء البرلمانات العربية المزمع انعقاده يومي 24 و 25 فبراير 2016م ، حيث تم تنوير السفراء بمحاوره وأهدافه وأكدوا سعيهم للإسهام في انجاح مخرجاته.

هذا ، وفيما يتصل بقضايا أعمال الدورة العاشرة للجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط إتفق الجانبان على التنسيق المشترك في أعمال هذه الدورة والدورات التالية للعمل على الاستفادة من المعطيات الموجودة في المنطقة وتجييرها لصالج الأمة العربية والإسلامية ومن بين هذه المعطيات و جود عدد كبير يقدر بحوالي 70 % من المسلمين في جمعورية البانيا التي تعقد فيها الدورة الحالية ، كما دعت المجموعة العربية إلى تواصل البرلمان العربي مع مكونات الدولة في البانيا لتعزيز العلاقة ، وتسعى المجموعة العربية إلى تنظيم هذا اللقاء في أقرب وقت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: