الجمعة , يوليو 30 2021
أخبار عاجلة

أستاذ طب أورام: علاج السرطان لا يعتمد على الأبحاث فقط.. الدعم النفسى أولا

يقع السرطان من المركز الأول من بين الأمراض التى تسبب الفرزع نظرا لشراسته والمضاعفات الجانبية التى يتركها على الشكل والحالة الصحية لكل مصاب به، وهذا الخوف يجعل الجميع ينتظر الأبحاث الجديدة التى تساعد فى العلاج.

وعن علاج السرطان يقول الدكتور “محسن مختار” أستاذ طب الأورام السرطانية الإكلينيكية بكلية طب القصر العينى جامعة القاهرة ومؤسس الجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان: “لكل فرد فى المجتمع دور محدد يقوم به، فالباحثون يعملون ليل نهار لاكتشاف طرق جديدة للعلاج، وعلى باقى المجتمع أن يقدم الدعم النفسى والمعنوى لمريض السرطان، فهو بحاجة إليه بدرجة لا تقل أهمية عن الأبحاث.

ويضيف، هناك ما يقرب من 100 ألف حالة جديدة كل سنة تصاب بالسرطان بكل أنواعه، وتصل نسبة الشفاء إلى 60%، وبالعلاج النفسى سترتفع نسبة الشفاء بكل تأكيد لأن الاعتماد فى العلاج على 20% جلسات كيماوى وعمليات استئصال، والباقى يعتمد على الحالة النفسية والمناعية للمريض نفسه، حيث تلعب الحالة النفسية الجيدة دور كبير لرفع المناعة ومقاومة المرض، يعتمد العلاج النفسى بالنسبة لمريض السرطان فى أغلب الأحيان على جلسات “الحكى الجماعي” ليستمع كلا منهم إلى تجربة الآخر ويستفاد منها.

ويؤكد الدكتور “محسن مختار” قائلا: “علاج مريض السرطان لا يعتمد على الأبحاث فقط ولكن الدعم النفسى فى المقام الأول، والذى يقدمه الطبيب النفسى بجانب طبيب الأورام والأسرة والمجتمع ككل لشدة احتياج المريض لهذا التكاتف، ونقوم فى الجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان، حيث نوفر لهم النصح والتوعية والدعم لمرضى السرطان وننشر الوعى باحتياجات المرضى والتحديات التى تواجههم من الأمور الأساسية لحشد كافة سبل الدعم التى يمكن أن يقدمها المجتمع بالإضافة إلى المؤسسات الطبية والصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: