الأربعاء , أكتوبر 28 2020

الجامعة العربية ترحب بتراجع “اليوروفيجين” عن عقد مسابقتها الغنائية بالقدس

أعرب أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، عن ترحيبه بقرار الهيئة المنظمة لمسابقات “اليوروفيجين” Eurovision الغنائية الشهيرة، بالتراجع عن عقد احتفالها السنوي بالقدس، واختيار مدينة تل أبيب لاستضافة الحفل.

 وأشار الأمين العام في بيان صحفي إلى أن “القرار يعكس تفهما من جانب القائمين على هذه المنظمة للوضع المعقد لمدينة القدس التي تعد في نظر القانون الدولي خاضعة للاحتلال، ولا يجوز العمل على تغيير الوضع القائم فيها أو تطبيع السيطرة الإسرائيلية عليها عبر استضافة فاعليات ثقافية، مضيفا أن المنظمة اختارت أن تبعد الفن عن السياسة، وهو قرار صائب”.

ومن جانبه أوضح السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، أن أبو الغيط كان قد أرسل خطابا مطولا في 31 يوليو/ تموز الماضي إلى السيد “نويل كوران”، مدير عام اتحاد الإذاعات الأوروبية، الهيئة المشرفة على مسابقة اليوروفيجين، حذر خلاله من مغبة الخضوع للضغوط الإسرائيلية المكثفة لعقد المسابقة الغنائية بمدينة القدس، كما أكد على أن الإقدام على مثل هذا الأمر سوف يثير مشاعر غاضبة لدى العرب جميعا، ولن يخدم هدف تحقيق السلام.

وأشار عفيفي إلى أن عددا من الفاعليات العربية قد تحركت، بتنسيق من الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، من أجل إحباط المسعى الإسرائيلي لاستضافة مسابقة يورورفيجين-2019 في القدس، مضيفا أن مجالس السفراء العرب قد بذلت ضغوطاً جماعيا في بعض العواصم الأوروبية في نفس هذا الاتجاه.

واعتبر المتحدث الرسمي أن قرار “يوروفيجين” الأخير يكشف عن أرضية يمكن للجانب العربي البناء عليها من أجل حشد الرأي العام العالمي لصالح القضية الفلسطينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: