الأربعاء , أكتوبر 21 2020

العزف على أوتار حذرة…..شعر سمير الهواري

.

منهكا

أعود من اللا جدوى

ومنتعلا حذري

أتمدد فوق فراغ مشحون بالقلق

ألمحه متكئا قربي

أرمقه ، فيبتسم

كرابسودي في موسيقى صوفية

أمسك كف أميمة المدودة نحوي في ود

وحيدة كانت

وكنت

كأرض اجتاحها زلزال

إقتادتني لنحلق معا نحو سدرة الحلم

أي حلم يكثف الرؤى

ويحملنا فوق جناحي طائر

يفر من مرارة اليقظة

قذيفة ترج الفراغ

مذعورة ، تتناثر بعض الريشات

دافئة هي كف أميمة

تتشبث بي والحلم

يرمقني من عينيها

أولئك الموسومون بميسم أيوب

مذ أول قضمة في عمر التفاح

العزف يلامسني

يشدني معه في لغة دافئة

تحضنني بشغف

أحب اللغة

هي آخر ما تبقى لي من أصدقاء

أغادرها ، ولا تغادرني

تفاجئني بعالم مسكون بالدهشة

قذيفة أخرى ترج المكان

ربما كانت أكثر عنفا

تلك التي سقطت في الصباح

يستغرقني العزف وكف أميمة

لذا سأبقى ممسكا باللحظة

أعيشها وحتى النهاية.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: