الأربعاء , أكتوبر 28 2020
أخبار عاجلة

ما أنتِ إلاّ قطعةٌ من خافقي ……………… للشاعرة/ نوال منصور

و حبيبتي من حســــــنها المعهودِ
شقّـــــتْ ً وتِــينَ القلبِ كالأخدودِ

الوجهُ يحكي قصـــــــّة حسناؤها
وضّــــاحة .. كاللّؤلؤ المنضــــــودِ

القلب ذاب من الحنـينِ صــــــبابةً
وشفــــاهها كالسّـــــــكّر المعقــودِ

في وجهها شمس الضحى بسّامة
سبـــــــــحانَ ربّي الخالقِ المعبودِ

قمـرٌ تجلّى في الدجى قد عانقت
نجمَ الســــــــــماء بقدّها الممدودِ

ذبّاحةُ العينينِ كحـــــــلُ رموشها
قلبـــــــي بهِ ..كــالتّائه المــــفقودِ

يا حاملاً للطيب حـــــــوّل عندها
واحــــمل لنا من مســـكِها والعودِ

عبطـاءُ قد ملكَ الفـــــؤادَ جمالها
والجفنُ مال بســـــحرهِ المشـهودِ

اللّحظُ رمــحٌ في العيونِ رمتْ بهِ
بترَ الفــــــــؤاد بســـــيفهِ المقدودِ

أتُراهُ يجــــمع بيننا هذا الهــــــوى
نُسقـــــــى معا في يومهِ الموعودِ

في خاطري قد لاحَ طيفُ عيونها
هل لي بها و بوَصــــــلها المنشودِ

ما أنتِ إلاّ قطـــــــعةٌ من خافقي
متماسكٌ في الحـُــــــبّ كالعنقودِ

فلكِ العيون الخافقات على المدى
ولكِ الفؤادُ مضمّخا بوعــــــــودي

جـــــودي على القلبِ المُعنّى مرّةً
كوني سمـــــاءً أمطرتْ برعـــودي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: