الخميس , أكتوبر 29 2020

جبل مبتور الكتفين …..شعر سعد عيسى

‎هناك على قارعة الحياة
‎جبل مقطوع الكتفين
‎غرست فيه الامل بدرا للظلام
‎وضاء النورفي الانام
‎لا يحجبه الغيمْ

‎لا يعرفُ نوره الغياب
‎يشع نوره بعد حدود الحياة
‎و قبل حدودِ الموتْ
‎اطير به
‎خارجَ زنزانة الحياة
‎على حافات الجنان
‎قد تتركني الحياة
‎قد يظلمني الزمان
‎قد تسافر ايامي
‎على خيول المسافات
‎بدمع العين و الحسرة الناطقة
‎تصف حال الانسان
‎.لا يعرف الحياة من الموت
‎واسافر بذاكرتي الى الامس الزائفة
‎ويهجرني الامل متبوع بالخيبات
‎تنهش ما تبقى من انسان
‎قد اكون كالجبان
‎جبل شامخ صامد
‎لكنه مبتور الكتفين
‎قدماي راسخة بعمقِ الموت
‎تركت اقدامي على بابِ الهذيان
‎لم ابحث يوما عن الحياة
‎ما طلبت أبداً النسيان
‎توشك العين تغيب
‎ابحث عن الامل بخطى العطشان
‎جبل شامخ تغطى راسه بالجماد
‎اسافر بأجنحة الحبق إلى اللاوعي
‎حيث الامل قطعة سكر طويلة العمر..
‎تلطخت حياتي من غماماتِ الحَزَنْ
‎وتشعب ذلك الجبل الى وديان وانهار
‎غيم الاحزان امطرها
‎هموم تزحف كالسيل
‎الامل أمامها منسوجٌ من عتمِ الليل
‎تجرفه وديان السيل
‎هناكَ على قارعة الحياة
‎غرست الامل في الليل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: