الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

تدمير وكر ينطلق منه “الدواعش” لاستهداف نقاط الشرطة العراقية

أعلن الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العراقي، العميد يحيى رسول، اليوم الأربعاء، تدمير أحد أخطر أوكار الخلايا النائمة لتنظيم “داعش” الإرهابي، في محافظة كركوك، شمال بغداد.

وأوضح رسول “إن مفارز استخبارات الشرطة الاتحادية العاملة ضمن وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية، واستناداً لمعلومات استخباراتية دقيقة، وتشكيل فريق فني متخصص تتمكن من الوصول إلى مضافة تابعة لعصابات “داعش” الإرهابية في قرية الماجدية في قضاء الحويجة “جنوب غربي كركوك”.

وأضاف رسول، أن المضافة، تستخدم لاستهداف قوات الشرطة الاتحادية الماسكة للقواطع، كاشفا عن المحتويات التي ضبطها الفريق الفني، داخل الوكر وهي: 12 أسطوانة غاز مملوءة بمادة c4، ومواد تفجير وصواعق.

وأكد الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العراقي، تدمير المضافة، والتعامل مع المواد المضبوطة أصوليا.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت قيادة العمليات المشتركة للقوات العراقية، مقتل 15 من عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي خلال عملية نفذتها بالتنسيق مع التحالف الدولي، في الأنبار غربي البلاد.

وذكر بيان لمركز الإعلام الأمني التابع للقيادة: “أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الأربعاء، مقتل 15 من عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي في كهف بمنطقة عكاشات غربي الأنبار”.

وأعلن العراق تحرير كامل أراضيه من قبضة “داعش” الإرهابي، في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد نحو ثلاث سنوات من الحرب.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول “داعش” في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.

ويعلن مركز الإعلام الأمني، بصفة يومية، نتائج عمليات نوعية تنفذها الأجهزة الأمنية العراقية في محافظات نينوى، وديالى، وكركوك، وصلاح الدين، والأنبار، في التفتيش، وملاحقة فلول وبقايا “داعش” الإرهابي، وتدمير أوكاره ومخلفاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: