الأحد , أكتوبر 25 2020

عشقنا الحياة…….شعر سميره الزغدودي

أي عشق هذا الذي احتل كياني
سلبني لبي وتغلغل بأعماقي
أفقدني صوابي وسبى عقلي
سحرني بهمس الصبا
فأجج لهيب عنفواني
وفجر بداخلي حمم سعير بركاني
صهر بنيران شغفه جليد سنيني
وأذاب بلحن شقاوته كل رفيف نابض يسكنني
ومن هشيم فتوته التهم فردوس أنوثتي
فحول رحيق زهري إلى قطر من عبق جموحي
أي رحيل هذا عن سماء وجوده اليافع
بات عبير عشقه شهقات أنفاسي
أَرَقُ الذكريات الحالمة يجلد روحي
يقرع خلجاتي يشتعل بفؤادي
فتتلاطم أمواج الوجد عابثة بأشرعة خيالي
لأستحيل من لمسات طيفه إلى زبد من هدير بحاري
أنتشي من سكرات نبيذه وأثمله من كأس مدامي
عشقنا الحياة بحب يافع وعشنا الأحلام والأماني
ومن عذب زلاله سقاني نضارة شبابي
ها قد زارني الفراق فما زادني إلا لهفة وعناقا
واجتاحني الحنين فألزمي التهجد في محراب العشاق
مرت الأيام والليالي أرنو فيها إلى عبث الأشواق
فتراني أصبو إلى دموع تطهرني
ومن عذاب الجراح والبعاد تشفيني
أتجرع مرارة الصمت وسكرات الموت كلما جافاني
يعودني ربيع الحياة حينما يلتقيني بالكلمات ويلقاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: