الأربعاء , أكتوبر 28 2020

كان ممكناً …..شعر حنان عبد اللطيف

كان ممكناً
أن أنسجَ بأظافري المُقلمة
على سفوحِ هذا الوطن
خيمةً … من بريقِ عينيكَ 
أضع فيها سراجاً
وَ جرةَ ماءٍ
أو … ربما
قرطاساً وَ قلماً
أُدوّنُ ما يحلو لي
دون خوفٍ أو وجل
أبكي تارةً
وأَنعتُ هذه الساعات
بأقسى الصفات
كان ممكناً … أن أكتبَ
عن أوجاعِ وطنٍ
تربعَ على عرشِ أمومتي
لولا … تلك الريح المزمجرة
يوم هبوبها …
اقتلعت الجبل كله
وبقيتُ أنا وَ خيمتي
في عراءِ السنين
نبكي على غربتنا
…. في ربوعِ الوطن ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: