الجمعة , أكتوبر 23 2020

رماد البوح …………. للشاعرة/ آمنة درّة

بيْـــنِي وبيــنَ رَمَـــادِ البَـوْحِ قافِيَــةٌ
وبَيْــنَهَا والــرَّدَى تَمْـــتَدُّ أَحْـــــــلاَمُ
ولي شياطينُ مَا إنْ هِمْتُ تُــلْهِمُــني
وقد يَغيـــــبُ لِبَعْضِ الوقتِ إلْهَــــامُ
وقد يَجِــفُّ مِــــدَادٌ لِي وَمَـــا نَفِـدَتْ
حُروفُ نَبْضي ونَبْضُ الحَرْفِ إيلاَمُ
حتّى إذا ادَّارَكَ الإحْبَاطُ أَخْـــــيِلَتِــي
وَاسْـــتَـــيْـأَسَتْ لاِنْحِسَارِ المَـدِّ أقلامُ
تَسَاقَطَ الشِّعْرُ إيــحاءً وفي لُغَـــــــتِي
وَحْـيٌ تُعَانِــــــقُهُ بالذّكْـــــرِ أَعْـــوَامُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: