الخميس , أكتوبر 22 2020

بارزاني: لسنا طلاب حرب ولن نسمح لأحد بالاعتداء على كرامتنا

قال الزعيم الكردي مسعود بارزاني، خلال مؤتمر جماهيري بمدينة زاخو بمحافظة دهوك، اليوم الأربعاء،إن بغداد وإقليم كردستان مطالبين بانتهاز الفرصة لحل كافة الخلافات بين الجانبين عبر الوسائل السلمية والحوار المتبادل.
و حث بارزاني اربيل وبغداد على ضرورة صون قيم التسامح والتعايش المشترك، مؤكدا “نحن نريد حل كافة القضايا بالطرق السلمية، ولسنا طلاب حرب، لكننا لن نسمح بأن يحاول أحد التعدي على كرامتنا وحقوقنا”.
جاء حديث بارزاني قبل أيام من انتخابات برلمان كوردستان والتي من المقرر لها الأحد المقبل، وبعد مرور نحو عام على استفتاء الاستقلال الذي أجراه الكرد قبل نحو عام.
وقال بارزاني “حاول الكثيرون تحويل صراعنا مع الحكومة العراقية إلى صراع بين الشعبين العربي والكردي، وكنت دائم الخشية من انتشار هذه الثقافة”.
وأضاف “لكن الشعب العراقي أثبت عبر تصويته في انتخابات برلمان العراق أنه ضد هذه الثقافة وقام بمعاقبة أولئك الذين حاولوا أن يصوروا أنفسهم أبطالا على حساب دماء وحقوق شعب كردستان”.
وأشار إلى أن اقليم كردستان وطن للسريان والتركمان والعرب والكرد وكافة الأديان والأعراق والطوائف، داعيا شعب كردستان إلى ضرورة الحفاظ على هذا القاموس الأخلاقي.
وجدد بارزاني تأكيده على أن هذه الانتخابات فرصة لتحسين العلاقات مع الحكومة العراقية والحضور القوي في بغداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: