الخميس , أكتوبر 29 2020

تغازل مصرعك ……………. للشاعرة/ يسرى هزاع

سبعٌ عجافٌ قد أقٓضّتْ مضجعٓكْ
خيلٌ تصولُ وغولُ حقدٍ رٓوّعٓكْ

كمْ غيمةٍ مرٌتْ بجٓدْبِكٓ رٓطْبٓةٍ
ما أمطرتْ .. ودنتْ تًغازِلُ مٓصرٓعٓكْ

هذا خريفُ العُمْرِ يدنو شاحباً
وملامحُ الأحبابِ طيفٌ وٓدّٓعكْ

هم أوقٓعوكٓ بِجُبِّ قلبٍ ظالمٍ
فازجُرْ فُؤادكٓ عنٍ حبيبٍ أوقٓعٓكْ

هم والزمانُ عليكٓ جاروا.. والرّدى
وسهامُ غٓدْرٍ قد أصابتْ أضلُعٓكْ

وذووا القرابةِ في حِماكٓ تآمروا
سيفٌ أصابكٓ.. كأسٓ موتٍ جٓرّعٓكْ

يا ليتهمْ رٓقٌوا لِضٓعْفِكٓ لحظٓةً
لكنّهم خذٓلوكٓ.. ما صٓدٓقوا مٓعٓكْ

إنّي أخافُ عليكٓ طيْشٓ رماحِهمْ
وأخافُ إِنْ ناديتٓ أنْ لا أسمٓعٓكْ

دٓعْهمْ لهذي النارِ تأكلُ جٓمعٓهُمْ
مٓدُّ الفراتِ وجزْرُهُ ما أفزٓعٓكْ

لا تستٓكِنْ .. أوٓلستٓ تعرفُ غدرٓهُمْ
إِنْ بعثروك.. فمٓنْ يٓهُبُّ لِيجمٓعٓكْ..!!

أنت الكريمُ.. فدعْ نوازعَ مَكرهمْ
تابعْ.. وكفكفْ بالتّوٓكُّلِ مدْمٓعٓكْ

كُنْ فارساً في الحقِّ يُشهرُ سيفٓهُ
والحقُّ يعلو.. فانطلقْ كي يتبٓعٓكْ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: