الأربعاء , أكتوبر 28 2020

الفنان البحريني الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة يفتتح معرضه الفني الأول في لندن

الفنان البحريني الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة يفتتح معرضه الفني الأول في لندن

عشرة أعمال مجسمة للفنان تجسد فكرة المشربية في قلب العاصمة البريطانية حتى 21 أكتوبر 2018

 

لندن، بريطانيا، 4 أكتوبر 2018

افتتح مساء أمس في العاصمة البريطانية لندن المعرض التشكيلي الأول للفنان البحريني راشد بن خليفة آل خليفة الذي يعتبر أحد أهم رواد الحركة الفنية المعاصرة في مملكة البحرين، وذلك في واحدة من أعرق صالات العرض الفنية في لندن وأكثرها اهتماماً بالحركة الفنية الدولية. حيث تستضيف صالة ساجي في قاعتين كبيرتين ضمن المقر الرئيسي لمبنى دوق يورك عدداً من الأعمال الفنية المستوحاة من التراث العربي الأصيل الذي استطاع الفنان التشكيلي راشد بن خليفة تجسيد بعض أفكاره والتعبير عنها ببراعة من خلال عشرة أعمال مجسمة برع في تقديمها في عدة أشكال فنيّة مُستقاة من مضمون واحد متمثل في فكرة “المشربية”.

 

ومن المعروف عن “المشربية” في الهندسة المعمارية القديمة أنها تستخدم لعدة أغراض، علاوة على شكلها الجمالي المحفور في الخشب ونقوشها الزخرفية، فقد كانت تساهم في التخفيف من حدة الضوء الداخل إلى المنزل وتسمح بمرور شيء من الريح لتلطيف الجو خصوصاً في البيئة العربية الحارة، كما أنها توفر نوعاً من الخصوصية لسكان المنزل حيث أنها تتيح الرؤية من الداخل فيما تحجبها من الخارج. وقد وجد الفنان البحريني راشد بن خليفة في هذا العنصر الهندسي والذي شهدته الحضارة العربية منذ زمن بعيد، أفقاً واسعاً وبعداً عميقاً أتاح له رحابة التعبير في عمله الفني والابداع فيه من خلال الجمع بين عددٍ من المفارقات الصارخة المتمثلة في الضوء والظل، والظاهر والباطن، وكذلك بين ما هو واقع قائم وما هو فقط من نسج الخيال. الأمر الذي يعكس قدرة الفنان على تجسيد استيعابه لعدة مفاهيم مزدوجة في آن واحد.

ويأمل الفنان راشد بن خليفة آل خليفة نجاح هذا المعرض، الذي يستمر حتى 21 أكتوبر2018، في استقطاب اهتمام أكبر عدد من المهتمين بالحركة الفنية والثقافية والفنانين المحليين والعالميين، من خلال ما تميزت به مجموعته من أعمال فنية امتزج فيها الطابع الفني المعاصر، وكذلك فيما استخدمه من أساليب حديثة كالخامات المعدنية الصلبة مثل مادة الألمنيوم المطلية بالألوان الزاهية والقوية في بعض الأحيان، مع مضمونها التراثي العريق، ليعطي بعداً ثقافياً زاخراً يتيح الاطلاع والانفتاح على مختلف الثقافات من خلال عالم الفن.

ويوضح الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة أن إقامة هذا المعرض في العاصمة البريطانية تحت اسم PENUMBRA، والذي يعني الضوء الخفيف ما قبل الفجر لاعتماده بشكل كبير على عنصري الضوء والظل، تأتي إيماناً منه بأهمية التواصل ومد الجسور مع الجانب الأوروبي من خلال لغة الفن والثقافة التي قد تكون أقوى تأثيراً وأكثر إيجابية في توضيح المفاهيم وايصال الصورة. وأعرب الفنان عن شكره الكبير للحضور وللقائمين على المعرض في صالة ساجي بلندن لاستضافتهم للمعرض وحسن التعاون والتنسيق للعمل على إنجازه وإبرازه في مثل هذه الصورة المشرفة للفن العربي والجديرة بتمثيل مملكة البحرين في الخارج.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: