الأربعاء , سبتمبر 23 2020

“الديمقراطي” يجتمع بالأحزاب الكردستانية لتشكيل حكومة الإقليم

اجتمع وفدان من الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني، ظهر اليوم السبت؛ بمدينة السليمانية؛ للتفاوض حول تشكيل حكومة إقليم كردستان الجديدة. وأعلن الجانبان بعد الاجتماع أن وجهتي نظرهما كانتا متقاربتين، وخلال مؤتمر صحفي أكد المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني، محمود محمد، أن الجانبين متفقان على أغلب النقاط، ويهمهما خلق رؤية مشتركة، ليعيش الشعب حياة أفضل خلال الأعوام الأربعة المقبلة.
وأضاف محمد؛ “من منطلق حرصنا على تاريخنا في كردستان، يجب أن يكون هناك تقارب بيننا، وقد كنا متقاربين جداً في هذا الاجتماع”.
وكان القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، هيمن هورامي، قد أعلن في وقت سابق أن هدف زيارة وفد حزبه إلى السليمانية هو التفاوض بشأن مرحلة ما بعد الانتخابات وعملية تشكيل الحكومة الجديدة لإقليم كردستان، وأن الوفد سيجتمع مع كل من الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغيير.
وأشار هورامي إلى أنهم يتوقعون محادثات بناءة مع الجانبين من أجل تشكيل حكومة قوية قادرة على الإصلاح.

كما اجتمع وفد الديمقراطي؛ السبت، مع حركة التغيير في السليمانية، للتباحث بشأن تشكيل الحكومة الجديدة في الإقليم، معلنين عقد اجتماعات أخرى لاحقاً.
وقال مسؤول مكتب الحزب الديمقراطي الكردستاني في مصر شيركو حبيب، إن حصول حزبه على أكثرية المقاعد البرلمانية في كردستان يعنى ثقة الناخبين بتشكيل حكومة قوية قادرة على تقديم الخدمات وبناء كردستان قوية، مؤكدا أن حزبه ليس له “فيتو” على مشاركة اي جهة سياسية او شخصية، وأن تشكيل الحكومة سيكون حسب معايير تدعم مصالح شعب كردستان و الاستحققاق الانتخابي.
وأكد حبيب؛ أن حزبه رفع شعار “نحو كردستان أقوى” خلال انتخابات الإقليم، وسيبذل جهوده من أجل تحقيق ذلك والعمل على ازدهار كردستان وتقديم الخدمات بصورة أفضل للمواطنين.
كان الحزب الديمقراطي الكردستاني حصل على 45 معقدا من أصل 100 مقعد بانتخابات الإقليم التشريعية؛ و حصل الاتحاد الوطني على 21 مقعدا؛ أما حركة التغيير فحصلت على 12 مقعدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: