ذات ليلة عاقبت……قصيده للشاعر باسم المسعودي

 

ذات ليلة عاقبت
خطواتي بالركض
بلا توقف…
أجري خلفها
بحذاء نالت من
المسافة،
لا أعلم أين أجري؟ ،
وإلى أين أصل؟ ،
الوقت يشير إلى
قبل العقاب،
واللحظة تمام الليل
المعتم ،
وأنا بلا مثوى لأنام
دون ركض،
كل ما شعرت به،
هبوب ريح غافلة عن
النوافذ..
ريح نبيهة لرجل ترك
الليل ينام وحيدا
ثم قام يعاقب خطواته
بالركض خلفها ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.