الثلاثاء , مارس 9 2021

ليبيا.. أنباء عن اغتيال زعيم “أنصار الشريعة”

ذكرت تقارير إعلامية ليبية متطابقة أن زعيم تنظيم “أنصار الشريعة” في تونس، سيف الله بن حسين المعروف باسم “أبو عياض” سقط من بين القتلى، في الغارة الأميركية الأخيرة، التي استهدفت منزلاً بمدينة صبراطة الليبية.

وقال مصدر ليبي لإذاعة “موزاييك” التونسية أن من بين القتلى في القصف الجوي الذي قام به سلاح الجو الأميركي الجمعة على منزل في مدينة صبراطة الليبية، قيادات تونسيين ينتمون إلى تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأشار ذات المصدر إلى سقوط تونسيين هم محل متابعة في بلدهم، ومن بينهم شمس الدين السندي، وماهر القايدي، وعبد الحق الاسور، إلى جانب نور الدين شوشان مدبر عمليتي متحف باردو ونزل محبا بسوسة.

وأضاف المصدر ذاته أن إرهابيا تونسيا يدعى رمزي دلدول يقيم حاليا في مستشفى مدينة صبراطة اعترف بأنّ عدد العناصر الإرهابية الموجودين في المنزل يبلغ عددهم حوالي 60 ارهابيا تمكن 5 منهم من الفرار.

كما جاء في اعترافاته أن بعض قيادات تنظيم “داعش” جاؤوا من مدينة سرت الليبية بهدف التخطيط لتنفيذ عمليات انتحارية في مدينة طرابلس ومناطق أخرى.

وأفادت مصادر ليبية لـ”موزاييك” أنه تم الجمعة القبض على قيادي تونسي في تنظيم داعش يدعى أبو يحيى التونسي في مدينة طرابلس الليبية من قبل قوات درع ليبيا، ويعد هذا الإرهابي من أخطر العناصر الإرهابية.

من جهة أخرى، ذكرت الإذاعة نقلاً عن مصادر عسكرية ليبية أن مجموعة من القيادات الإرهابية في تنظيم “داعش” فروا إلى منطقة مشهد صالح، بالقرب من الحدود التونسية الليبية بعد القصف الذي قام به سلاح الجو الأميركي، على منزل في صبراطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: