الخميس , فبراير 25 2021

غرفة القاهرة: ارتفاع الدولار قضى على استيراد الأسمنت العام الجارى

أكد أحمد يحيى رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، أن هناك ارتفاع فى أسعار معظم السلع الغذائية بما يتراوح من 10 إلى 20% فى السوق المصرية، بسبب الارتفاعات المستمرة لسعر صرف الدولار مقابل الجنيه فى السوق السوداء، لافتا إلى أن مصر تستورد أغلب السلع الغذائية التى يتم استهلاكها لعدم وجود صناعة محلية.

وقال يحيى فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن هناك ارتفاع كبير فى أسعار الزبدة البلدى بقيمة 6 جنيهات فى الكيلو لتصل إلى المستهلك بقيمة 41 جنيها، مشيرا إلى أننا تستورد 60% منها من الخارج، كما ارتفعت أسعار الزيوت فى الأسواق مع وجود نقص شديد فى المعروض بسبب استيراد مصر لنسبة 90% من الزيوت من الخارج وعدم وجود صناعة محلية، وأكد على أن زيت القلى من أكثر الأنواع ندرة فى الأسواق ومع استمرار تراجع الاستيراد وارتفاع سعر الدولار ستشتد الأزمة فى الأسواق.

وأضاف أن السبب فى ارتفاع أسعار السلع الغذائية هى السياسات الخاطئة التى يصدرها البنك المركزى والتى جاءت بنتيجة عكسية باشتعال سعر صرف الدولار بالسوق الموازية السوداء وهى المصدر الوحيد للمستوردين فى الحصول على الدولار بعد توقف توفيره من البنوك المصرية والبنك المركزى.

وأكد على ارتفاع فى أسعار منتجات الألبان بنسبة 10% مع توقعات بارتفاعات أخرى فى التعاقدات الجديدة من الخارج، ولفت إلى ارتفاع فى سعر الأرز ولكن لأسباب محلية ووصل سعر الكيلو للمستهلك بـ6 جنيهات للمعبأ أى بزيادة جنيهين فى سعر الكيلو، مشيرا إلى ضرورة تدخل الدولة فى توفير الأرز مؤ أيدى المحتكرين باعتباره سلعة محلية وحتى لا نحتاج إلى الاستيراد والضغط بصورة أكبر على الدولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: