الجمعة , أغسطس 6 2021

يا ذات النقش المسماري….قصيده للشاعر علي كركوز

يا ذات النقش المسماري من أبجدية الجمال….
كيف أكتب؟…
وكلما انهل الغزل من غمائم فكري…
نزف الأفق وانشقت الجبال…
وأمست كتابة القصيدة محال….
يا ذات الشعر الخرنوبي…
وذات الجسد المخملي..
وذات الصوت الكماني…
وذات النهد المعرش في صدر الخيال…
عذرا…
قد نزف الأفق مجددا وانشقت الجبال…
وعادت كتابة القصيدة محال…
سأكمل قصيدتي…
بفيروز الموج…
ببحة الموال…
يا ذات العينان المحاطتان بالحراس..
وبألوف الجيوش والألغام والأكبال…
كيف الوصول لعينيك؟!…
والطريق براكين واحتضار وموت…
ورصاص ونبال…
والصوت يخرج من حنجرتي…
كأنه سيول من السعال…
وقدماي مكبلتان بالحبال…
وكأسي خمر مر…
وتبغي قتال…
سأفك رباط الحبال…
وأجيب عن السؤال بالسؤال…
وأهدم الطريق بإعصاري وثورتي…
وأخلق من قدمي أشواك النعال…
سأسبح لعينيك من تحت الرمال …
سأصل يوما إلى المستحيل…
إلى عينيك…
إلى شفتيك…
سأصل..سأجعل المستحيل محال..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: