الثلاثاء , مارس 2 2021

بعضُ الصَّباحات رائعة كَ:….قصيده للشاعره فتاة عيد

بعضُ الصَّباحات رائعة كَ:
حكايا أمِّي والمطَر
أنَّ الخيرَ قادم ٌولو بعد حين.
حبيبٍ مخلصٍ لا يعرف ُ السَّفر
ابتسامةِ طفلٍ وليدٍ
ينطفئُ على شفاهها الأرق..
عزفِ نايٍ ننسلُّ من ثقوبها
إلى التِّلالِ البعيدة..
وبعضُها حزينٌ يقودنا للانكسار .كَ:
يتيمٍ لن يلامسَ صوت أمّهِ مرةً أخرى
وجهِ وطنٍ منهكٍ يلملمُ الحسراتِ
بصراخٍ غير معلن
رجاءٍ يبلغُ الهرمَ باكرا
ً يجمعُ الخرائب
من رفوفِ الانتظار ..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: