الخميس , فبراير 25 2021

نور فرحات يكتب علي الفيس ….هل ما زال هناك حياء عام يخشى عليه من الخدش

الحكم بحبس الكاتب أحمد ناجى عامين وترحيله لتنفيذ عقوبة جريمة خدش الحياء العام :
لا تعليق . فالصمت أبلغ إنباء من الكتب ومن خاف ولاذ بالصمت سلم فى الدنيا والآخرة ، إلا إذا كان الصمت أيضا خادشا للحياء العام .
عندما كنا صغارا فى المدرسة الابتدائية كانت موضوعات امتحان مادة التعبير تأتى كالتالى :
هبك نخلة باسقة وتحدث عن مزاياك .
صف مزايا القطار الذى ينهب الأرض نهبا ويقطع البلد طولا وعرضا .
ما فوائد العطف على المحتاج والمسكين فى الدنيا والآخرة .
اقترح على أدباء مصر أن يحصروا كتاباتهم فى مثل هذه الموضوعات أو أن يشرحوا مناقب فتح البارى فى صحيح البخارى
خلاف ذلك فهو خدش للحياء .
ولكن السؤال هو : هل ما زال هناك حياء عام يخشى عليه من الخدش ؟
تعليق لاحق : فى نبأ عاجل صرح المتحدث الرسمى لائتلاف دعم أخلاقنا الذى يتزعمه الداعية عمرو خالد أن الراقصة سما المصرى قد انضمت إلى الحملة وأنها تستعد بقافلة تجوب البلد لمنع التحرش

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: