كن أنت.. قصيدة للشاعرة: حسناء جوهارى

كن أنت
أيها الآنا
وطنا ..حضنا
وفضاء حنان
يمحي الحزن
عن قلبي وعيوني
وآخر محطة أسفاري
يغرقني
في عينيك
حتى أجد
ما تبقى
من
أنفاسي
نبضي
وكياني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: