كتاب وشعراء

عصبتي قلبي…..شعر نادي جاد

عصبتي قلبي
فعصبت عيني
وظننت أن هواك يحييني

ولما كسرت الطوق
أدركت
أني اشتريت النار
كي أحرق شراييني

عشت الوهم حتى
فرت سني عمري
فصرت أنعيها وتنعيني

فإن رفض الفؤاد
وصار منك
مصدقا كذب الهوى
على صدق يقيني

أقسمت ألا يعد قلبي
فلا أنت دنياي
ولا هو ديني

……………………………………………………………………………………………………………….
عصبتي قلبي اي سكنتي به لم تبرحيه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى