كتاب وشعراء

مهرة .. راكضة ……شعر عبد الفتاح جاد

مهرة .. راكضة
تداعبني .تلاعبني
تهز الشعر و الراس ..
هامات
تغازلني بخطوات 
..مرسومات
و نغمات
علي موسيقي مزمار …
..
تتبختر …. و تتهادي .
يمنة و يسارا
لمحة… نظرة .
و علي قلبي قد جارا
تركت الأهل و الجار…
اراوضها
و لمعة للعين
تحكي مطالبها
عواطفها …..
.أنا المقصود ،،،،، و مختارا
..
جمعنا الحب و العفة
همسة ….. و لا لمسة
كما الخيال والفرسة
و آمال
علي سباق .
علي منال
يبغيا الفوزا ….
تسنح الفرصة
و يقتنصا
لينتصرا.
..
وكان القصد
و مآل
إلي المراد قد وصلا
الي الهدفا ..
إثنان
و جمعهما القدرا ..
أعواما
إلي الآن .. رفيقين ..
……………… و يزالا …!!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى