كتاب وشعراء

شذا الازهار…..شعر ندى يونس

أنا المخلوق في الازمان قلبي
وهذا الشيب قد صبغ المكانا

أنا من غابر الأزمان حبّي
وكلُّ النّور بادٍ في هوانا

جروح العمر لا تشفى بشوقٍ
وجرحُ الحبّ أنقاها حنانا

يناديني الغرام ولستُ أدري
ولا طيف لأهلي حيث كانا

ذكرتك والرّماح رمت عروقي
كماالأحزان تنبت في جوانا

لعمري كالشموس إذا أطلت
فثار الدمع من عين الزمانا

يرفُّ بنا زمان الحبّ نبضاً
وهمساً رائعاً فيه ابتلانا

ألاقي الغير يأتيني ملاكاً
شذا الأزهار فاحت في ربانا

يليقُ بنا التألق كلّ حينٍ
بشوقِ الكونِ نلقى من خطانا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى