السبت , مارس 6 2021

محمد صلاح الزهار يكتب علي الفيس ….لا مؤاخذة أنا بأستهبل .. !!

بعد رحيل الاستاذ هيكل، ظهر حتى الأن ما يقرب من ثمانية ملايين شخص !! .. كتير منهم ادعوا إن الأستاذ هيكل كان بيروح عندهم البيت دايما، وكان بيتعشي عندهم مرة أو مرتين فى الشهر، وحبة تانيين إدعوا إن الأستاذ هيكل كان بياخد رأيهم فى اللي بيكتبوا وكان بيبعتلهم بروفات كتبه ومقالاته قبل ما ينشرها، وفي كتييير غير دول ودوكهم .. قالوا كلام ياما حوالين علاقتهم بالأستاذ هيكل !!

وبالمناسبة دى بقي ، ومن غير مؤاخذة ، أنا مضطر أقول السر الكبيييير اللي أنا مخبيه من زماااان، عن علاقتي بالأستاذ هيكل .. (وخدوا بالكم من قلة ذوقي بأقدم نفسي على الأستاذ) ، معلهش ما علينا !

المهم علاقتي بالأستاذ هيكل بدأت من أكتر من عشرين سنة وإستمرت لحد أخر يوم فى حياته، العلاقة بدأت بالتحديد من يوم سكنت فى منطقة المعادي، كنت كل يوم على الله وانا رايح شغلي فى وسط البلد كنت لازم أعدي من الشارع اللى فيه العمارة اللى فيها مكتب ومنزل الأستاذ هيكل (العمارة 92 شارع النيل )، حتى لما كان الأستاذ بيبقي مسافر داخل مصر او خارجها برضوا كنت بأعدي من ادام بيته، وما أقولكوش ادي إيه انا فخور بالعلاقة ديه مع الأستاذ هيكل، مفيش اقرب من كده المسافة اللى كانت بيني وبينه 9 متر تقريبا هي المسافة من الدور اللى في مكتب الأستاذ او بيته، والشارع اللي باعدي منوا .. شايفين أد إيه كان الاستاذ هيكل قريب مني !!

طبعا ربنا يديني الصحة لإني هاعمل كتاب عن العلاقة دي مع الأستاذ هيكل .. عشرين سنة وأكتر يا ناس .. مليانه ذكريات وأسرار .. إنتظروني !!!!

أخر الهبل :

كتير من العواطلية، هايبقوا عواطلية بجد، بعد رحيل الأستاذ ، لإنهم ما كنش ليهم لا شغلة ولا مشغلة إلا إنهم يتكلموا أو يكتبوا عن الأستاذ هيكل أو كانوا بيقولوا إنهم كانوا بيروحوا يقعدوا معاه !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: