الأحد , مارس 7 2021

كلينتون تفوز في نيفادا وترامب في كارولاينا الشمالية

فازت المرشحة الديمقراطية المحتملة لانتخابات الرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون بفارق بسيط، بأصوات المجمع الانتخابي في ولاية نيفادا، فيما حقق المرشح المحتمل في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين دونالد ترامب الفوز في ولاية كارولاينا الجنوبية، أمس السبت، حسبما أفادت “سكاي نيوز عربية”.

وبعد فرز أصوات 72 في المئة من المناطق، تقدمت كلينتون بحصولها على 52.3 في المئة من الأصوات، مقابل 47.6 في المئة لمنافسها بيرني ساندرز، وتأخر فرز الأصوات في نيفادا بسبب الإقبال الكثيف.

وقالت كلينتون في تغريدة على “تويتر” في شكر لأنصارها، إن “هذا فوزكم”.

وأشار أداء ساندرز القوي في ولاية بها عدد كبير من الأقليات وفوزكلينتون بفارق بسيط، في ولاية كان من المتوقع أن تحقق فيها فوزا بفارق كبير، إلى أن السباق على الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي قد يكون طويلا وشاقا.

وكان ساندرز يأمل بإثبات شعبيته لدى ناخبي الأقليات في نيفادا، ويدحض حجة كلينتون بأنه مرشح تقتصر شعبيته على الولايات التي تقطنها أغلبية من البيض.

وبعد الفوز على كلينتون في نيو هامبشير واحتلاله المركز الثاني بشكل قوي في أيوا، وهما ولايتان كل سكانهما من البيض تقريبا، أعطت نيفادا ساندرز أول فرصة لإثبات أن بوسعه كسب تأييد الناخبين من أصول أخرى، والمنافسة على الصعيد القومي مع انتقال السباق إلى ولايات بها تنوع أكبر من السكان.

ومن جهة أخرى، فاز ترامب بالانتخابات الرئاسية التمهيدية للجمهوريين في ولاية كارولاينا الجنوبية، محققا ثاني فوز له في المحطات الثلاث التي نظمت من هذه الانتخابات.

وترامب الذي تضعه استطلاعات الرأي في الطليعة منذ الصيف الماضي، يؤكد بذلك شعبيته بين الناخبين الجمهوريين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: