الثلاثاء , مارس 9 2021

د.أحمد صالح أل زارب يكتب ….القدوة في المجال الوطني

وهي تشمل قادة الفكر والرأي والأدب والصحافة من الذين يقرا لهم المواطن في كافة الميادين الأمر الذي يدعو النشء والشباب إلى الاقتداء بهم.
و بناء الشخصية المتوازنة والمتكاملة لدى المواطن القادر والمبدع والمؤمن بوطنه وأمته الواحدة،والمخلص بالدفاع عنها،بغية تحقيق أهدافها القومية الإنسانية..و تزويد المواطن بالكفاءات والمعارف والمهارات النظرية والعملية التي تدعم قدرته على الإسهام في تطوير الإنتاج الفكري والاجتماعي والاقتصادي وسواها، لتحقيق التنمية الشاملة الدائمة.وإعداد النشء والشباب للمواطنة الصالحة،وتدعيم مشاعر الولاء والانتماء الوطني والقومي والإنساني.

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: