الأحد , فبراير 28 2021

شيرين حسين يكتب علي الفيس ….حكاية الداخلية وامناء الشرطة

دبور زن علي خراب عشه ………اول وزير للداخلية بعد ثورة يوليو كان جمال عبد الناصر …..وزكريا محي الدين كان وزير داخلية …..وموش لازم وزير الداخلية يكون من ضباط الشرطة …….امناء الشرطة كانوا البديل لعسكري الدرك بتاع (مين هناك ) زمان …..لا بحق لاي امين شرطة او ضابط شرطة تكوين نقابة مهما كانت المسميات …ائتلاف امناء الشرطة ….نادي الشرطة ….انا وانت ….تسيب يجب ان يحاسب عليه المسئول الذي سمح بهذا العبث …..الفرق بين الضابط والامين ليس فقط في ليسانس حقوق ….ضابط الشرطة يتم اعداده نفسيا وعسكريا وامنيا لمدة اربع سنوات ….اكبر مصيبة عملتها الداخلية ان سمحت لامين شرطة يتحول لضابط بعد الحصول علي ليسانس حقوق وعادة من جامعة بعينها وبالانتساب …..
مفيش مشكلة ……..يجب استعمال قوي التجنيد من الجامعات وجعل خدمتهم (ضابط شرطة احتياط ) لمدةالتجنيد ………واعادة العمل بالمحاكم العسكرية لضباط وامناء الشرطة في حالة المخالفة ….اكبر اهانة لشهداء الشرطة هذه العناصر الفاسدة …….من فضلكم حاسبوا قبل ان تحاسبوا ….
اي حدمة ؟!…………………..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: