الجمعة , فبراير 26 2021

قضبان ….قصيده للشاعر نادي جاد

قضبان
****
يا غيمتى
روحى تموت من الظمأ
هيا اهطلى
أو فانزلي
أسكنك ساعة فرحةِ
ثم ارحلى
كى تعرفى سر أيامى الأخيرة
الوقت ينزف
لا رجاء
فامنحينى الفرح
كى الق الملائك
مثل قديس شهيد يبتسم
****
قميص النار يلبسنى ويخلعنى
وأنا أمضى واستعر
مزين بعباءة الصمت
وريحان السلام
لا أشكو بينا أو نوى
فلقد كتبت
على ضريح القلب
منذ سنين
أدعية الختام
ورفاتهُ فى كل ركن زهرة
بقلوب آلاف الحسانْ
عينى على القمر
الذى يخاصم قريتى
ويشيح عنا كلما مر
فلا ألقى ولا رد السلام
لا يسمع سوى الشكوى
ولا يبصر سوى القطعان
وأنا مصلوب بباديتي
وفى القطبين ثغرى والكلام
وبينهما الزحام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: