الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

الأهلي يحجز مقعده في نصف نهائي كأس مصر برأسية سمير

حجز فريق النادي الأهلي مقعده
في الدور نصف النهائي من بطولة كأس مصر، بعدما حقق فوزا مستحق على سموحة بهدف دون مقابل
في اللقاء الذي جمع بين الفريقين على إستاد السويس
.

وسجل هدف الأهلي الوحيد، المدافع
سعد سمير في الدقيقة 44 من عمر المباراة ليتأهل الفريق الأحمر لمواجهة انبي في لقاء
نصف نهائي البطولة يوم الخميس المقبل
.

سموحة بدأ المباراة بشكل أفضل وكان
الأخطر على مرمى أحمد عادل ولكن الأهلي استفاق سريعا وسيطر على مجريات الأمور ليتوج
جهوده بهدف التقدم في اللحظات الأخيرة من الشوط
.

بدأت المباراة بشكل قوي من جانب
سموحة الذي حاول الضغط مبكرا لتسجيل التقدم ونوع لعبه على الجانبين الأيمن والأيسر
لإرباك الدفاع الأحمر، وكاد سموحة يسجل التقدم في الدقيقة الرابعة بهجمة منظمة داخل
المنطقة من بانو دياوارا الذي يمرر كرة داخل المنطقة لكن أحمد عادل يسبق المهاجمين
ويتصدى للكرة ببراعة
.

استشعر الأهلي الأخطر الشديد وبدأ
اللاعبون يتمسكون بالكرة عن طريق تحركات المميز عبد الله السعيد في خط الوسط ليخفف
الضغط على الدفاع وحارس مرماه في ظل تقدم سموحة بشكل قوي نحو المناطق الأمامية، واجتهد
وليد سليمان كثيرا في الجبهة اليمنى ولكن محمود عزت نجح في إغلاق المنطقة أمامه وصوب
عبد الله السعيد كرة قوية من خارج المنطقة يبعدها الدفاع إلى ركنية
.

الكرة عادت إلى وسط الملعب في الدقائق
التالية بدون خطورة على المرميين في ظل تألق خطي الدفاع بشكل واضح حيث تألق في صفوف
الأهلي النجم عبد الله السعيد وكان أكثر لاعبي الفريق خطورة فيما كان أحمد تمساح الأخطر
في صفوف سموحة خلال تلك الدقائق
.

الأهلي أصبح الأخطر في تلك الدقائق
بفضل السعيد ومؤمن زكريا ووليد سليمان ومن خلفهم حسام غالي الذي تألق في قطع كل كرات
خط وسط سموحة وحرمان المهاجمين حسام باولو ودياوارا من أي إمدادات قبل أن يصوب وليد
سليمان تصويبة قوية للغاية من خارج المنطقة يتصدى لها بسهولة الحارس المهدي سليمان
.

وطالب وليد سليمان بالحصول على ركلة
جزاء بعد اصطدامه مع المهدي سليمان إلا أن الحكام إبراهيم نور الدين رفض وحذر لاعب
الأهلي من ادعاء الإصابة داخل المنطقة، ويصوب وليد سليمان كرة ثابتة من أمام المنطقة
لكنها تمر أعلى من مرمى المهدي سليمان وتضيع فرصة أخرى لتسجيل هدف التقدم
.

ويحصل أحمد حمص قائد سموحة على بطاقة
صفراء للخشونة مع وليد سليمان، وكاد السيد فريد يتسبب في خطأ دفاعي فادح لسموحة بتمرير
الكرة بالخطأ لوليد سليمان الذي يمرر لمؤمن زكريا الخالي من الرقابة لكن الأخير يصوب
الكرة بعيدة تماما عن مرمى المهدي سليمان، وفي الدقيقة 44 تقدم الأهلي بالهدف الأول
عن طريق سعد سمير برأسية قوية من ركنية لعبها أحمد فتحي قبل أن يطلق الحكم صافرته معلنا
نهاية الشوط بتقدم الأهلي بهدف دون مقابل
.

الشوط الثاني، بدأ الأهلي بشكل قوي
على غير المتوقع وأجرى سموحة تغييرا بخروج دياوارا ونزول إسلام محارب، وأضاع مؤمن زكريا
كرة انفراد كامل في مواجهة مرمى سموحة، وأجرى سموحة تغييرا آخر بنزول حسام حسن بدلا
من أحمد تمساح البعيد تماما عن مستواه
.

وكاد دفاع سموحة يخطئ في إحدى الكرات
وفشل المهدي سليمان في التصدي لها من مرة واحدة ولكنه يتمكن من إبعادها قبل مهاجمي
الأهلي وتضيع فرصة جديدة حمراء لتسجيل الهدف الثاني، وفشل مؤمن زكريا في استغلال انفراد
كامل بمرمى سموحة بعدما تباطأ بشدة في التسجيل ليخرج الدفاع والحارس وتبعد الكرة عن
مناطق الخطورة للفريق السكندري
.

وأجرى الأهلي تغييرا بنزول مروان
محسن بدلا من عمرو جمال لتنشيط خط الهجوم وزيادة القوة الهجومية للفريق الأحمر لتسجيل
الهدف الثاني، وصوب إسلام محارب كرة رائعة في مرمى الأهلي “لوب” ولكن أحمد
عادل يتصدى لها ببراعة شديدة ويحرم سموحة في هدف التعادل في توقيت قاتل قبل نهاية اللقاء
بخمس دقائق فقط
.

وأجرى سموحة تغييرا أخيرا بنزول محمد الفيومي بدلا من أحمد حمص ويرد مارتن يول
بتغيير آخر بنزول محمد هاني بدلا أحمد فتحي المصاب، قبل أن تمر الدقائق ويطلق الحكم
الدولي إبراهيم نور الدين صافرته معلنا نهاية الشوط الثاني والمباراة بفوز الأهلي بهدف
نظيف وبلوغ نصف نهائي كأس مصر ومواجهة انبي يوم الخميس المقبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: