الخميس , ديسمبر 3 2020

وحيُ السماء وثروةُ الأجدادِ …..مقطع شعري للشاعر محمد موزه

وحيُ السماء وثروةُ الأجدادِ 
لغةٌ تجلَّى سحرها بالضادِ 
……..
وُلدتْ عروسًا لم تزلْ ببياضها 
قدسيةَ الميلادِ والأمجادِ

…….
لا لن تشيخ وإن تقادم عهدها 
مهما تأمركَ لفظها ببلادي 
……
فالله أكرمها وخلد ذكرها 
مادامَ في ساحِ الفلاحِ منادِ
…..
لغةٌ إذا مُنحتْ لسانًا ناطقًا 
هجتِ امتعاضا عُجمةَ الأحفادِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: