الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

القوات الليبية الموالية لحكومة الوفاق تنتقد غارات أمريكا ضد المتشددين فى سرت


أدانت القوات الليبية
الموالية للسلطات المعارضة لحكومة الوفاق الوطنى، والمتمركزة فى شرق ليبيا،
الاربعاء الغارات الأمريكية، ضد مواقع تنظيم داعش فى مدينة سرت، معتبرة أن تلك
الضربات تقوم على أهداف سياسية ليبية واميركية.

وقال العقيد احمد المسمارى
المتحدث باسم هذه القوات التى يقودها الفريق اول خليفة حفتر فى مؤتمر صحافى فى
بنغازى ان “الضربات الأمريكية خارج الشرعية الليبية وخارج البرلمان
الليبي”.

واضاف “لماذا فى هذه
اللحظة يتم الاعلان عن الضربات فى سرت من قبل الرئيس (الاميركى باراك)
اوباما؟”، معتبرا ان “سرت اصبحت ورقة سياسية لها دورها البارز والكبير
فى الانتخابات الأمريكية كما ان لها الدور الكبير فى تثبيت حكومة” الوفاق فى
طرابلس برئاسة فايز السراج.

 وراى ان الغارات الأمريكية “عملية سياسية
(…) للسراج لتحقيق مكاسب سياسية، وبدأت الولايات المتحدة الاثنين تنفيذ ضربات
جوية ضد مواقع واليات لتنظيم داعش فى سرت (450 كلم شرق طرابلس) بطلب من حكومة
الوفاق الوطنى المدعومة من المجتمع الدولى والامم المتحدة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: