الجمعة , نوفمبر 27 2020

الحكومة اليمنية تستنكر إعدام 4 من مشايخ البيضاء على يد مليشيات الحوثي

استنكرت الحكومة اليمنية قيام مليشيات الحوثى
بخطف وإعدام 4 مواطنين من عائلة واحدة فى محافظة البيضاء وسط اليمن.. ووصف الفريق
على محسن الأحمر نائب الرئيس اليمنى هذا العمل بأنه “جريمة إعدام
وحشية”.

 وقال نائب الرئيس اليمنى – فى برقية بعث بها إلى
الشيخ أحمد العمرى رئيس فرع حزب المؤتمر الشعبى العام فى مديرية ذى ناعم، وأقارب
القتلى الأربعة أن هذه الجريمة الإرهابية التى تكشف حجم إجرام الانقلابيين لن تمر
دون أن يحاسب منفذوها وينالوا عقابهم الرادع والعادل وستزيد من إصرار اليمنيين على
محاربة هذا المشروع الإمامى الإرهابى البغيض.

وقال عبد الملك المخلافى
نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمنى فى صفحته على موق التواصل الاجتماعى
“تويتر” إن جريمة البيضاء والإعدام خارج القانون فى حق مختطفين تكشف
مجددا الوجه الإجرامى لعصابات الانقلاب وهى جريمة لا تسقط بالتقادم.

وكانت المقاومة الشعبية فى
محافظة البيضاء قد أكدت فى بيان لها الليلة الماضية أن مليشيات الحوثيين وصالح
أعدمت أربعة من مشائخ ووجهاء البيضاء يوم الاثنين الماضى بمديرية ذى ناعم بعد
اقتحامها لمنازلهم واقتيادهم إلى جهة مجهولة.

وأوضح البيان الذى نقلته
وكالة الانباء اليمنية الحكومية أن الميليشيا الانقلابية اقتحمت يوم الأحد الماضى
منازل أحمد صالح أحمد العمرى ومحمد أحمد محمد العمرى وصالح سالم العمرى وصالح أحمد
صالح العمرى واقتادتهم دون مقاومة إلى جهة مجهولة وأعدمتهم وهم مكبلى الايدى رميا
بالرصاص فى طريق السيل بمديرية الملاجم بالمحافظة.

 وأشار البيان إلى أن أحد الرعاة اكتشف الجثث
بالصدفة فى المنطقة التى تبعد حوالى كيلومترين من أقرب نقطة تفتيش للمليشيات فى
مديرية الملاجم.

وأكد البيان أن ما حدث جريمة
ولكنها لن تكون كبقية الجرائم التى ارتكبتها المليشيات وسيرى الجميع الرد قريبا ،
يذكر أن من بين القتلى 3 من مشايخ مديرية ذى ناعم .

وفى محاولة من جانب جماعة
الحوثيين للتنصل من هذه الجريمة أعلنت وكالة الأنباء اليمنية فى صنعاء، التى
تديرها الجماعة، أن الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية ألقت أمس القبض على المتهمين
فى قتل الشيخ محمد أحمد محمد العمرى والشيخ أحمد صالح أحمد العمرى وصالح احمد صالح
العمرى والشيخ صالح سالم البنه العمري. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: