الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

مندوب موسكو بالأمم المتحدة:يجب إطلاق حوار سورى جاد من أجل تسوية الأزمة

قال  مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالى
تشوركين الخميس، أن الجهود الدولية بشأن سوريا المستمرة منذ سنوات، لن تأتى
بالنتيجة المرجوة، إلا بعد إطلاق حوار سورى-سورى جاد. وأعرب الدبلوماسى الروسى- فى
تصريح صحفى بمقر الأمم المتحدة أوردتها قناة (روسيا اليوم) الإخبارية- عن أمله فى
إحراز تقدم فى التسوية السياسية للأزمة السورية قبل انطلاق المناقشات السياسية
العامة فى إطار الدورة القادمة لأعمال الجمعية الأممية العامة فى سبتمبر المقبل.
وتابع تشوركين: ” ثابر المبعوث الأممى ستيفان دى ميستورا، وأعد حزمة من
الوثائق. ونحن نعتقد أن على الأطراف السورية أن تبحث هذه الوثائق، وذلك يتطلب منها
أن تجتمع وتجلس إلى طاولة واحدة للشروع فى حوار جاد. وإذا حصل ذلك، فأعتقد أن هناك
فرصة التوصل إلى نتيجة بعد كل هذه السنوات من الجهود والمثابرة”. وكان دى
ميستورا قد أعلن أنه ما زال يأمل فى إطلاق جولة جديدة من المحادثات السورية
السورية فى جنيف بحلول نهاية الشهر الجارى
. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: