الجمعة , فبراير 26 2021

التفتازاني

الإمام سعد الدين التفتازاني (722هـ – 792هـ)، عالم مسلم، وفقيه متكلم، وأصولي نحوي.

اسمه ومولده :
هو سعد الملة والدين مسعود بن عمر بن محمد بن أبي بكر بن محمد بن أبي سعيد الغازي التفتازاني، الفقيه المتكلم النظار الأصولي النحوي البلاغي المنطقي. ولد بقرية قرية تفتازان من مدينة نسا في خراسان في صفر سنة 722 هـ في أسرة عريقة في العلم حيث كان أبوه عالماً وقاضياً وكذا كان جده ووالد جده من العلماء.
صفاته :
كان السعد التفتزاني إماما من أئمة التحقيق والتدقيق فقد انتهت إليه رئاسة العلم في المشرق في زمنه وفاق الأقران، وبرز في النحو والصرف والمنطق والمعاني والبيان والأصول والتفسير وعلم الكلام وغيرها من العلوم، وكان يفتي بالمذهبين الشافعي والحنفي وانتهت إليه رياسة الحنفية في زمانه.
شيوخه:
عضد الدين عبد الرحمن بن أحمد بن عبد الغفار الإيجي المتوفى سنة 756 هـ قاضي قضاة المشرق وشيخ الشافعية ببلاد ما وراء النهر، وقد لازمه السعد ملازمة تامة وعليه تخرج في علم الكلام والأصول والمنطق والبلاغة وكان كثير الثناء عليه.
قطب الدين محمود -أو محمد- بن محمد نظام الدين الرازي التحتاني-تمييزًا له عن آخر كان يسكن معه بأعلى المدرسة الظاهرية- المتوفى سنة 766 هـ.
بهاء الدين السمرقندي الحنفي.
ضياء الدين عبد الله بن سعد الله بن محمد عثمان القزويني الشافعي المعروف بالقرمي وبابن قاضي القرم المتوفى سنة 780 هـ.

تلامذته:
تتلمذ على السعد جملة من طلبة العلم نبغ منهم كثير ومنهم:
حسام الدين حسن بن علي بن حسن الأبيوردي الخطيبي (761- 816هـ) أخذ عنه علوم المعقول.
حيدر بن أحمد بن إبراهيم الرومي الحنفي المعروف بشيخ التاج (780- 854هـ).
علاء الدين علي بن موسى بن إبراهيم الرومي الحنفي (756- 841هـ).
محمد بن عطاء الله بن محمد الرازي الشافعي قاضي القضاة (767- 829هـ).
شمس الدين محمد بن فضل الله بن مجد الدين الكريمي (773- 861هـ).
علاء الدين محمد بن محمد بن محمد بن محمد البخاري الحنفي (770- 841هـ).
جمال الدين يوسف بن ركن الدين مسيح الأوبهي الخراساني السمرقندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: