السبت , فبراير 27 2021

مصدر قضائى:حفظ تحقيقات قضية “الواقى الذكرى” بعد تراجع الداخلية عن تحريك الدعوى

أكد مصدر قضائى، أن النيابة العامة حفظت التحقيقات فى قضية اتهام الفنان أحمد مالك ومراسل “أبلة فاهيتا” شادى حسين، وذلك بسبب تراجع وزارة الداخلية عن تحريك الدعوى الجنائية ضد مالك وشادى بإهانة مؤسسات الدولة.

وكانت النيابة قد استمعت سابقا لأقوال الضابط والمجندين الذين ظهروا بفيديو الواقى الذكرى، واستلمت تحريات المباحث حول الواقعة، وكانت تنتظر موقف وزارة الداخلية فى تحريكها للدعوى الجنائية، وتحرير مذكرة رسمية تتهم فيها أحمد مالك وشادى حسين بإهانة جهاز الشرطة، باعتباره هيئة من هيئات الدولة وفقا للقانون.

وكشف المصدر أن تهمة إهانة مؤسسة بالدولة يشترط فيها أن تتقدم الهيئة أو المؤسسة بنفسها ببلاغ ضد من قام بالفعل، وهو ما يسمى بجرائم الطلب، والتى من بينها سب وقذف أى هيئة حكومية.

وأشار إلى أن بلاغ ضابط الشرطة فى اتهامه لأحمد مالك وشادى حسين يندرج تحت تهمة إهانة موظف عام ولا يجوز فيها الحبس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: