الأربعاء , فبراير 24 2021

الأمطار الغزيرة تقتل أناس في تطوان المغربية

عاشت مدينة تطوان، في شمال المغرب، ليلة السبت الماضي، “ساعات طويلة”، من الأمطار الغزيرة، في “أقوى تساقطات العام”، في المغرب.

هذا ولقي مستشار جماعي، في إدارة مدينة تطوان، عن حزب العدالة والتنمية الإسلامي، الذي يقود الحكومة المغربية، لقي مصرعه جراء “صعق كهربائي”، عندما كان يساعد مواطنا في إخراج المياه من كراج منزله، في حي في مدينة تطوان الجبلية، في شمال المغرب.

هذا وسجل مستوى المياه، “ارتفاعا قياسيا”، في شوارع من مدينة تطوان، فيما غمرت مياه الأمطار سيارات بالكامل، وفشلت المجاري في تصريف كمية الأمطار الغزيرة التي تهاطلت في ليلة واحدة على المدينة.

وجراء الأمطار الغزيرة، التي نزلت على مدينة تطوان، في شمال المغرب، وبسبب انقطاع حركة المرور للسيارات في الطرق العادية، قامت إدارة الطرق السيارة والسريعة، بفتح مقاطع طريقة بالمجان أمام مستعملي السيارات.

وجاء قرار إدارة الطرق السيارة والسريعة، للمساعدة على تخفيف حركة المرور بين مدينة تطوان، وضواحيها، بعد أن غمرت الفيضانات الطرق العادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: