الخميس , أكتوبر 22 2020

ماذا أقول الشاعر إسماعيل الشيخ

ماذا أقول
من وراء القضبان
أقف مندهشاً وأتساءل
أين أنا.. في أي مكان
ماذا أقول عنك يا زمان
أتيتني قبل الأوان
حياتي كانت هي الثمن
وأنا تائه في رحلة النسيان
بين عالم غريب فقد الوجدان
ليس له حديث سوى الحسان
أتذكر…
شجرات الرمان
في بيتي قابعة
في كل مكان
لعناتي أصبها عليك يا زمان
جعلتني كسفينة في بحر هائج
ومن حولها القروش والحيتان
وفيها البحارة ..ومعهم الربان
يصرخون بعد أن فات الأوان
الأمان…الأمان…الأمان…
الشاعر اسماعيل الشيخ عمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: