دانيال أبو طير يكتب …..هذه هي الروح الرياضية التي أبحث عنها ..

حين زار وزير خارجية مصر سامح شكري صديقة نتنياهو في منزله في تل أبيب ، ضرب لنا مثلًا للتسامح و المحبة وسطر مرحلة جديدة من التعايش العربي و الإسرائيلي في المنطقة ، سامح شكري نام في منزل صديقة و أكل من طعامه و شاهدوا المباريات معًا وتغوط و بال في مرحاضه ، و يقال بأن زوجة نتنياهو كانت موجودة و بذلت ما بوسعها و جمالها للترحيب بالضيف العزيز وعملت على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ، وهكذا جرت العادة بين الأخوة و الأصدقاء ، إلى أن أتى لاعب الجودو إسلام الشهابي الذي تقبل فكرة هزيمته أمام خصمه الإسرائيلي في الألمبياد ، الشهابي أبدى الروح الرياضية و قبل اللعب مع خصمه و تقبل فكرة ضربه و ركله و صفعه لكنه رفض فكرة مصافحة خصمه الفائز ، ليسجل النقاط في لوحة الانتصارات العربية بالطبشور، و ليفوز بالموقف رغم خسارة المباراة |

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: