الخميس , سبتمبر 24 2020

طهران ترصد تحركات الولايات المتحدة في المنطقة على مدار الساعة

صرح نائب وزير الدفاع الإيراني، قاسم تقي زاده، أن طهران ترصد تحركات الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة على مدار الساعة، مشيرا إلى أن طهران أيضا تسعى إلى صنع أسلحة تتفوق على السلاح الأمريكي، وتكون أقل قيمة.

وقال زاده في تصريحات نقلتها وكالة “فارس” الإيرانية اليوم السبت أن “معظم المصالح الأمريكية تبعد عنا 220 كيلومترا ولو قاموا بشن ضربة فإننا سنستهدف مصالحهم”، مضيفا “نسعى لصنع أسلحة تتفوق على السلاح الأمريكي وتكون أقل قيمة وتتناسب مع جغرافيا التهديد”.

وتابع زاده “تقوم القوات المسلحة الإيرانية برصد تحركات الولايات المتحدة في المنطقة على مدار الساعة”، كما لفت إلى أن إيران “تقوم بتنفيذ أكثر من 2000 مشروع بحث عسكري، بميزانية تبلغ 447 مليار تومان إيراني (نحو 38 مليون دولار أمريكي)”.

في سياق متصل، قال مساعد الشؤون السياسية في الحرس الثوري العميد يدالله جواني، في تصريحات لوكالة “تسنيم” الإيرانية، إن “المقاومة الإسلامية اليوم لا تتردد في الرد على الهجمات الصهيونية ولا تعاني من أي نقص، لكن إجراءاتها تستند إلى تقديرات دقيقة وفي الوقت المناسب”.

وأضاف “من الممكن لبعض الذين ليس لديهم تقدير دقيق للمشهد توقع رد مختلف، ولكن يجب أن يكون الرد مؤثرا وفي الوقت المناسب”، قائلا: المقاومة ستقوم بالرد بالوقت المناسب على أي عمل أمريكي إسرائيلي”.

ونوه العميد جواني، بأن إيران أعلنت مرارا أن سياستها الإقليمية هي الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة، قائلا، إن “إيران على استعداد لتوفير الأمن للخليج الفارسي ومضيق هرمز بمساعدة دول المنطقة، وأعلنت مرارا أن السبب الرئيسي لزعزعة الأمن في المنطقة هو أمريكا وإسرائيل وبعض الدول الأوروبية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: