السبت , سبتمبر 19 2020

جنرال إسرائيلي: حرب أكتوبر 73 جرح نازف ولم نفهم السادات جيدا

شبه جنرال إسرائيلي حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973 بـ”الجرح النازف”، والافتقار للمعلومات عن مصر.

وأفاد الجنرال درور شالوم، رئيس وحدة الأبحاث بالمخابرات الإسرائيلية العسكرية “أمان”، بأن إسرائيل لم تفهم أو تعرف الرئيس المصري الراحل، محمد أنور السادات، جيدا، وبأن الاستخبارات الإسرائيلية قبل حرب أكتوبر 73 أخطأت.

واعترف الجنرال شالوم بأن إسرائيل حتى حرب أكتوبر 73 لم تكن على علم بخطط السادات العسكرية حول مهاجمته لسيناء، وبأن هذه الخطوة أو تلك الحرب كانت درسا قاسيا للإسرائيليين.

ونقلت صحيفة “يسرائيل هايوم” العبرية على لسان الجنرال شالوم أن الدرس المهم من حرب أكتوبر 73 هو دراسة الطرف الآخر بشكل كلي ومعمق، وبأن وحدة الأبحاث في الجيش الإسرائيلي تفحص وتمحص كل شاردة وواردة، وبأن إسرائيل لم تهتم إنشاء مثل هذه الوحدات البحثية من قبل.

وفي السياق نفسه، سبق أن كتبت صحيفة “يسرائيل هايوم” العبرية، أول أمس الخميس، على لسان جنرال سابق بالرقابة العسكرية الإسرائيلية، أن بلاده اعتقدت حتى حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973، أن السادات كان أحمق.

ونقلت الصحيفة العبرية على لسان الجنرال الإسرائيلي ـ لم تسمه ـ أنه في الوقت الذي اعتبر الإسرائيليون الرئيس المصري الراحل أحمقا، فإنه فاجأهم بمعرفته الحقيقية عنهم، بل وبشكل مثير للدهشة، حيث عرف وعلم كل شيء عن إسرائيل.

وأوضح الجنرال الإسرائيلي أن المصريين وعلى رأسهم الرئيس محمد أنور السادات، فاجأوا إسرائيل بالحرب عليهم في أكتوبر 37، حيث اعتبروا أن تلك الحرب عبارة عن “مفاجأة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: