الثلاثاء , سبتمبر 22 2020

إيران تعلن انسحاب شركة البترول الوطنية الصينية من تطوير حقل بارس

أعلن وزير النفط الإيراني بيغين زنغنة انسحاب شركة البترول الوطنية الصينية من تطوير المرحلة الـ11 في حقل بارس للغاز، جنوبي إيران.

 ونقلت وكالة “شانا” عن زنغنة قوله، اليوم الأحد “انسحبت شركة البترول الوطنية الصينية من تطوير الحقل 11 في مجمع بارس الجنوبي للغاز، وبدأنا مفاوضات مع شركات محلية لذلك”.

وحول تطوير حقل فرزاد بي بمجمع بارس الجنوبي للغاز قال زنغنة “أعلمنا الهنود بأن عليهم تقديم مقترحاتهم لتطوير هذا الحقل، وإذا لم يفعلوا فلا يحق لهم في المستقبل لومنا على إعطائه لجهة أخرى لتطويره”.

كان وزير النفط الإيراني أعلن في وقت سابق هذا العام أن العقوبات الأمريكية التي فرضتها واشنطن على الدول التي تتعاون مع طهران بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي في 8 أيار/مايو 2018 تسببت في تأخر الصين في القيام بعمليات تطوير مجمع بارس.

وتعتمد إيران، التي تعتبر ثالث أكبر منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” بشكل كبير على مبيعات نفطها الخام إلى كل من الصين واليابان والهند وكوريا الجنوبية وأوروبا.

وكانت شركة توتال الفرنسية انسحبت رسميا من اتفاقيات تطوير حقل “بارس الجنوبي العام الماضي، بسبب العقوبات الأمريكية.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الثامن من أيار/مايو 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران في تموز/يوليو 2015، واستئناف فرض عقوبات اقتصادية صارمة بحق طهران، مما أدى إلى تدهور العلاقات الأمريكية الإيرانية.

وردا على هذه العقوبات، أعلنت طهران في أيار/مايو الماضي تخليها عن بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، تتضمن رفع القيود عن تخصيب اليورانيوم، وأجهزة الطرد المركزي وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: