الأحد , سبتمبر 20 2020

السفير : سيد مشرف يكتب ….الحرب التركية علي اكراد سوريا ..

يبدو ان هناك سوء فهم لهذه الحرب ، مع العلم انها. اندلعت بموافقة سورية إيرانية روسية امريكية
يجب أن نعلم أن هناك مشروع انفصالي خطير جدا يحدث في شرق سورية تقوم به عصابات انفصالية كردية مدعومة من اسرائيل بشكل كامل و من اللوبي الصهيوني في امريكا ، بل ان المشروع الكردي هو جزء اساسي من المشروع الاسرائيلي لتفتيت المنطقة عرقيا و طائفيا و الاكراد هم الشعب الوحيد في المنطقة الذي قَبِل اللحاق بالمشروع الاسرائيلي الذي يهدف لسيطرة اسرائيل على الارض ما بين الفرات الى النيل .
هذا المشروع الانفصالي يهدف لإقامة كيان كردي قومي عنصري توسعي يستند على شرعية القوة و رواية تاريخية مزورة تماما مثل اسرائيل على اقليم جغرافي يشكل الاكراد فيه نسبة 5% فقط و هؤلاء جميعهم من اكراد تركيا..(أكرر انهم اكراد اتراك) كانوا لجأوا. هاربين الى الاراضي السورية في ثلاث موجات هجرة :

** اولها : بعد ثورة الشيخ سعيد محمود بيران البالوي رجل الدين الكردي الكبير عام 1925/ 1926

** و ثانيها : بعد صدور قانون الاصلاح الزراعي ايام الوحدة بين سوريا ومصر عام 1959

* * و ثالثها : في السبعينات اثناء الصراع الداخلي التركي الكردي.. هذا الكيان الكردي بقيادة حزب العمال الكردستاني PKK العدو التاريخي لتر كيا يشكل خطرا وجوديا على تركيا و يهدد بتقسيمها مستقبلا و تركيا مجبورة على انهاء هذا الكيان و تدخلها يتوافق مع ( اتفاقية انقرة) بين الحكومة السورية و التركية ان التجريدة التركية هي اهون الشرين بل هو شر لا بد منه
** ملحوظة مهمة جدا :
جميعنا يتذكر الدعم الرهيب من اسرائيل لإنجاح الإستفتاء الذي قام به اكراد العراق للإنفصال عن الوطن الام في 25 سبتمبر عام 2017 ورفضته مصر وامريكا وتركيا وكل دول الجوار ….ام نسيتم ؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: