الإثنين , سبتمبر 21 2020

.سعدنى السلامونى يكتب ….الذى لا تعرفه الشعوب العربية ولا تحب ان تعرفه

الراسخون فى العلم يعرفون جيدا أن الموساد  يقود العالم اقول الراسخون فى العلم ولا اقول فى الساياسة لأن الراسخ فى العلم يعيش داخل المطبخ العالمى وكيف لجهاز سيادى ان يحكم العالم
ببساطة يدخل كل وطن على الكرة الارضية ويشاهد اجهزته السيادية حتى يرى اضعف جهاز من الاجهزة يستطيع ان يعمل ضد وطنه ويجنده ويحميه عالميا وكثيرا ما كتبت عن الموساد المصرى الذى يحاصر بيتى فهناك من يفهم الرسالة جيدا وهناك من لا يفهم وهناك من يعتبر ان هذه الرسائل شىء من جنون الابداع.
وكثيرا ما طلعت علينا الصحف العالمية تحمل مانشتات تؤكد ان رجال اعمال مصرين استولوا على نقود البنوك الحكومية وشاركوا بالحديد فى بناء سد النهضة وهذا ما حدث قبل الثورة وكالعادة النظام عمل مش واخد باله والشعب يا ولداه لا وجود له انظر الى الشارع المصرى الان تجد الكل يضحك ويهرج ويعلق نساء والذى يسكر والموساسات الرسمية تحتفى باعظم انتصار مصرى انتصار 73 والكل ولا على باله
فمن الطبيعى جدااااااااااااااااااااااا ان رئيس الوزراء يحصل على اكبر جائزة عالمية وهى جائزة نوبل لأنها تمنح من الموساد ودا الف به سياسة والمدهش ان كبار السياسين والعلماء والمبدعين يسجلون سطور من الاندهاش على صفاحاتهم وكأنهم لا يعلمون شىء
73
هل ما حدث رد على انتصار 73 نعم ودا طبيعى جدا قهرت دولة امام دول العالم دولة لا تقهر.فقلمت لها على قفاها امام كاميرات العالم وفى كل عام تحتفى احتفاء مبالغ فيه بهذه الاقلام اقلام القفى وكل ما تنسى تذكرها بالهزيمة فمن الطبيعى جدااااا انها تحاصرك وتلوث مياه النيل بمية المجارى والمسؤل يغمضه عينه عن هذا التلوث وترسل لك ادوية فاسدة وبذرة زراعية فاسده من ما يؤدى لتدمير الشعب وبنية الشعب الجسدية والعقلية والروحية
لذا يحاصرون صفوة العلماء والمبدعين الذين يدعون لبناء الوطن والذى لا تعرفه انت ان هناك عشرات المراكز والمؤساسات على راسها وزارة الثقافة تقوم بتدمير المثقف المصرى الحقيقى لذا من عدة ايام وافقت وزارة الثقافة واعتمدت عشرات الملاين من الجنيهات لتدعيم دور النشر المصرية التابعة الى اسرائيل وما يحدث فى وزارة الثقافة يحدث فى كل وزرات مصر ويديره على اعلى مستوى الموساد المصرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: