الجمعة , سبتمبر 18 2020

محمد السمادوني يكتب ….دولة بدون قضاء مستقل هى دولة ضائعة

دولة بدون قضاء مستقل هى دولة ضائعة . استقلال القضاء فى وقت من الاوقات كان حق يراد به باطل عندما اوهمنا الغريانى ومكى وغيرهم بانهم يدافعون عن استقلال القضاء وتبين فيما بعد انهم يدافعون عن الاخوان والخلافة . مرسي كلف الاول بصياغة دستور مصر فى عصر الاخوان وعين الثانى نائبا لرئيس الجمهورية .
التقية والخلايا النايمة اخطر مايواجه مسيرة الاصلاح القضائى وتطهير الجهاز الادارى فى الدولة من الفساد ومن الفاسدين .
عقيدة الاخوان لاتؤمن بالدولة الوطنية لانهم يسعون لدولة الخلافة فهم يرحبون ان يحكم اردوغان مصر وسوريا والسعودية والعراق وكافة الدول طالما انه يرفع شعارات الاخوان والاسلام هو الحل بغض النظر عن دفاعة واستبقائه على دور الدعارة والخمارات والاقتصاد الربوى طبقا لمنطقهم .
ومن هنا اتت مقولة مرشدهم المشهورة طظ فى فى مصر . مصر الواقعة بين تسلط الاخوان وتسلط الاستبداد . كم باسم مصر ترتكب الجرائم . كم تحت شعار حب مصر ارتكبت جرائم .
تم تعديل المادة ٢٠٠ من الدستور التى تقول ان القوات المسلحة او الجيش ملك الشعب ولايجوز تكوين ميليشيات مسلحة او شبه عسكرية خارج اطار الجيش الى ان تضاف لوظائف الجيش حماية الديمقراطية وحرية الرأى .
نصوص الدستور شئ والواقع الدستورى شئ اخر .
تقول محكمة النقض فى حكم هام من احكامها الفريدة ان العبرة بحقيقة الواقع . العبرة بحقيقة الاركان القانونية التى يمكن استخلاصها من الكلام المكتوب فى الورقة . ولا عبرة بالعنوان . فاذا كتب شخص ورقة تحت عنوان شيك ولكن الاركان التى فيها تشير الى انها ايصال امانة فهى ايصال امانة حتى لو كان العنوان الذى كتبه الحمرر للورقة شيك .
الدستور المكتوب فى واد ومايجرى عليه العمل فى واد اخر تماما .
عبد الرحمن صبى صغير جاء من دمياط ليقابل والده المقبوض عليه فى الاحداث الاخيرة والذى يعمل مدير عام بالتربية والتعليم . كان عبد الرحمن الذى عجز عن زيارة والده فى السجن بسبب عدم السماح بذلك يرغب فى انتهاز فرصة تجديد الحبس فى محكمة جنوب القاهرة ليرى والده ويطمئن عليه بعد ان اخذوه من البيت بعد منتصف الليل ويعانى بعض الامراض المزمنة مثل الضغط والسكر والقلب ويتعاطى عشرة ادوية مختلفة على مدار اليوم . عبد الرحمن بسبب الحراسة المشددة لم يستطع دخول مبنى المحكمة . عبد الرحمن الذى ركب قطار الخامسة صباحا من دمياط وظل بجوار محكمة جنوب القاهرة حتى غروب الشمس ولم يستطع مقابلة والدة والاطمينان عليه .
هل ننتظر من عبد الرحمن ان يكون مواطنا صالحا يحب البلد ويخلص للنظام . العدل اساس الملك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: